يستضيف الطيران العماني، الناقل الوطني لسلطنة عمان، المؤتمر السنوي الحادي والعشرين للرابطة الدولية للمدققين الداخليين لشركات الطيران، والذي يقام في منتجع شانغريلا بر الجصة  مسقط، حيث يجمع المؤتمر مدراء وكبار موظفي دوائر التدقيق لأهم شركات الطيران حول العالم، وذلك خلال الفترة من 14-17 أكتوبر 2012. يذكر أنها المرة الأولى التي تستضيف فيها مسقط هذا المؤتمر بعد مؤتمرات ناجحة أقيمت في العديد من العواصم حول العالم. 

وسوف يرعى حفل إفتتاح المؤتمر معالي الشيخ ناصر بن هلال المعولي رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة، وبحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة، إلى جانب نخبة من كبار الشخصيات من القطاعين العام والخاص.

حول ذلك، علق محمد بن علي المسافر، رئيس التدقيق الداخلي في الطيران العماني رئيس المؤتمر الحادي والعشرين بقوله، انه لمن دواعي السرور والفخر أن يستضيف الطيران العماني المؤتمر الحادي والعشرين للرابطة الدولية للمدققين الداخليين لشركات الطيران. إن هذا المجال عالي التخصص و يلعب دور حيوي في نجاح شركات الطيران العالمية وصناعة النقل، ويركز هذا المؤتمر على سبل الإسهام في تحقيق الأهداف التجارية الرئيسة للشركة مثل الحد من التكاليف وتعزيز العوائد. ومنذ عام 1991، فإن هذا المؤتمر السنوي أصبح حدثا رئيسيا للمهنيين في مختلف أنحاء العالم من أجل التواصل وتبادل الخبرات ومناقشة أفضل الممارسات في مجال التدقيق الداخلي.

وأضاف المسافر، أيضا فإن الحدث يعد فرصة ممتازة للمدققين الداخليين للتعبير عن الآراء بشأن القرارات المستقبلية التي تؤثر على مستقبل شركات الطيران، وذلك تمشيا مع شعار المؤتمر وهو (التحليق عبر أزمنة متقلبة. هل التدقيق الداخلي مستعد لمواجهة التحديات في عالم تكثر فيه الفرص؟). 

وتعد الرابطة الدولية للمدققين الداخليين لشركات الطيران منظمة غير ربحية أنشئت عام 1991 بهدف التنمية والحفاظ على المعايير العالمية للمدققين الداخليين المتخصصين في قطاع صناعة الطيران وتضم المنظمة في عضويتها أكثر من 60 شركة طيران عالمية وهي تروج لأفضل الممارسات وتجري البحوث والدراسات في القضايا الراهنة ذات الصلة بصناعة الطيران .خلال المؤتمر، 42 شركة طيران يمثلها حوالي 100 مندوب سيستفيدون من العروض التقديمية ويناقشون الأفكار والخبرات التي يقدمها أفضل خبراء صناعة الطيران في هذا المجال. 

تأتى استضافة الطيران العماني لهذا المؤتمر في الوقت الذي يقوم فيه عدد كبير من مسؤوليه بدور بارز في العديد من المنظمات المهنية الأخرى الرائدة في العديد من المجالات. ففي الوقت الذي يترأس فيه محمد  بن علي المسافر المؤتمر السنوي الحادي والعشرين للرابطة الدولية للمدققين الداخليين لشركات الطيران، فقد تم اختيار لندا سيلستينو مديرة خدمات الرحلات الجوية في الطيران العماني رئيسا لرابطة ركاب شركات الطيران و  مقرها بالولايات المتحدة، مما يعكس بالتالي ليس فقط مستوى الخبرة التي أهلت المذكورين لشغل هاذين المنصبين.