وقّعت رويال جت، الشركة العالمية الرائدة في مجال الطيران الخاص الفاخر ومقرها أبوظبي والتي يرأس مجلس إدارتها معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان، اتفاقية تجارية مع "شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات" لاستئجار مخازن الطائرات وتنفيذ عمليات الصيانة وغيرها من الخدمات المتخصصة.


وبموجب الاتفاقية تؤجر "شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات" 4,500 متر مربع من حظيرة الطائرات الأولى في "مطار أبوظبي الدولي" التابعة لها لرويال جت، لتنفيذ عمليات الصيانة الخفيفة والثقيلة لأسطولها من الطائرات الخاصة. كما ستؤمن الحظيرة المساحة اللازمة لتدريب الطيارين والمضيفين، والقيام بعمليات التنظيف العميق للطائرات، وتبديل قطع الغيار، وركن الطائرات التابعة لرويال جت وطائرات العملاء خلال الليل.

ويمكن لحظيرة الطائرات استيعاب طائرات متنوعة من أسطول "رويال جت"، الذي يضم ست طائرات من طراز "بوينج بزنس جت" وطائرتين من طراز "غلف ستريم 300" وطائرة " ليرجت 60" بالإضافة إلى الطائرات المملوكة من قبل العملاء، وتعتبر هذه الاتفاقية أول عقد تأجير من الباطن بالنسبة إلى شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات حيث ستبدأ "رويال جت" باستخدام المنشأة في أوائل أكتوبر.

وقال "شين أوهير"، الرئيس والمدير التنفيذي لرويال جت: ""نحن سعداء بإبرام هذه الاتفاقية التجارية الشاملة مع ‘شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات’، ونقدر عالياً الخبرة التي تتمتع بها ‘شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات’ في تقديم خدمات الصيانة والدعم الأرضي، وكذلك نوعية تجهيزاتها ومرافقها الممتازة".

وأضاف "أوهير": "ستساعدنا هذه الاتفاقية في تعزيز عمليات الصيانة التي نقوم بها، والتي تعتبر بالفعل من الأفضل في الصناعة، وسيخوّلنا استخدام مرافق ‘شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات’ الاستعداد للمرحلة المقبلة من مخططات النمو".

وتعد "شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات" عضواً في شركة مبادلة للتنمية، ومزود مستقل لحساب طرف ثالث لخدمات الصيانة والإصلاح والتجديد والحلول التقنية لصناعة الطيران التجاري في منطقة الشرق الأوسط. وتبلغ مساحة مرافق الشركة حوالي 88 ألف متر مربع وتضم ورشات لصيانة وإصلاح المحركات وأجزائها بالإضافة لمختبرات الفحص المتطورة.