“المدينة التجارية لمطار اْبوظبي " هي آخر الشركات الفرعية التي تم تشكيلها تحت مظلة مطارات اْبوظبي ، وتهدف إنشاء وتشغيل المناطق الحرة في مطارات الشركة، وتقديم مجمعات للأعمال والخدمات اللوجيستية والإدارية أبوظبي - أعلنت مطارات أبوظبي عن توقيعها اتفاقية مع "دي إتش إل"، الشركة المتخصصة في الحلول اللوجستية العالمية، للانضمام لمنطقة "لوجيستيك بارك" الواقعة في المدينة التجارية لمطار أبوظبي والحصول على مساحات تخزين بحجم 2880 متر مربع. 

وتواصل المدينة التجارية لمطار أبوظبي الجديدة استقطاب أعداد متزايدة من الشركات العالمية والمحلية العاملة في مجال صناعة الطيران وخدمات المطارات والخدمات اللوجستية وخدمات الشحن والأنشطة المرتبطة بهم، حيث توفر المنطقة مجموعة واسعة من المرافق والخدمات التي تتوزع على ثلاث مناطق رئيسية تضم المنطقة اللوجستية "لوجيستيك بارك"، ومنطقة الأعمال "بزنس بارك"، ومركز الأعمال "بزنس سنتر". وتقدم كل من المناطق الثلاثة مفهوماً متميزاً لتأسيس مجمّع أعمال شامل ومتكامل وبنية تحتية واسعة لخدمات المدينة التجارية لمطار أبوظبي لدعم قطاع الطيران وتعزيز مكانة أبوظبي كمركز متميّز للطيران في المنطقة والعالم. 

وقال محمد عبد الله البلوكي، الرئيس التنفيذي التجاري لمطارات أبوظبي: "تتطلع مطارات أبوظبي للعمل مع شركة "دي إتش إل" وغيرها من الشركات العالمية الساعية لتأسيس تواجد متميّز في المدينة التجارية لمطار أبوظبي. ولهذه المدينة، وبفضل موقعها ومجموعة الخدمات الرائدة والامتيازات العديدة التي تقدمها لعملائها، المقومات اللازمة لتتحول إلى الوجهة المفضلة والشريك الأمثل للشركات العالمية للاستفادة من موقعها الاستراتيجي بالقرب من البوابة الجوية الرئيسية للعاصمة أبوظبي". 
 
من جانبه، قال فرانك أنجيرير، المدير العام لشركة "دي إتش إل" في دولة الإمارات: "كوننا الشركة عالمية في تقديم الحلول اللوجستية، نسعى دائماً للعمل مع الشركاء المناسبين في الـ220 دولة التي تغطيها شركة "دي أتش إل"، ومن هذا المنطلق قررت الشركة الدخول إلى المدينة التجارية لمطار أبوظبي، لما تقدمه من خدمات ومرافق متكاملة تلبي احتياجات أي نوعٍ من الأعمال."

وأضاف: "ومع سعي أبوظبي الحثيث لتكون إحدى المدن التجارية والصناعية الكبرى في العالم، أصبحت الإمارة من خلال نموها المتقدم والمستدام، أكثر جاذبية واستقطاباً للأعمال والمشاريع التطويرية طويلة الأمد والساعية لتأسيس مراكز لها في الإمارة. وكانت "دي إتش إل" أول شركة للخدمات اللوجستية تدخل دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وذلك في عام 1976، ونحن نتطلع لتقديم مجموعة واسعة من الحلول اللوجستية لعملائنا في المنطقة وخارجها".

وتمتد منطقة "لوجيستيك بارك" في المدينة التجارية لمطار أبوظبي على مساحة 114 ألف متر مربع مع معدل إشغال يبلغ 85 بالمائة. وهي تقدم العديد من الخدمات المتكاملة والشاملة التي تستهدف بشكل خاص قطاعات الأعمال اللوجستية، والشحن والصناعات المرتبطة بالطيران.